زاوية دير البلح

2014-02-09 23:02:41 |

تقع دير البلح على ساحل البحر الأبيض المتوسط، جنوب غزة على بعد ستة عشر كيلومترًا منها، وهي شمالي خان يونس بنحو عشرة كيلومترات. وتقع زاوية دير البلح في محيط وسط البلد، أنشأها حضرة سيدنا الشيخ «محمد جميل» بن «محمد حسني الدين» القاسمي عام 1407هـ / 1987م، ولكن لم يكتمل بناؤها في عهده، إذ توقف البناء ما يقارب أربع سنوات لأسباب تقنية أولا، ولانتقال حضرة سيدنا الشيخ «محمد جميل» إلى الرفيق الأعلى ثانيا، وفي عام 1412هـ / 1991م تم بناء الزاوية من قِبل أخيه حضرة سيدنا الشيخ عفيف بن «محمد حسني الدين» القاسمي.


طول الزاوية من الداخل عشرون مترًا وثمانية أعشار المتر، وعرضها أحد عشر مترًا وأربعة أعشار المتر، أي ما يساوي مائتين وسبعة وثلاثين مترًا مربعًا تقريبًا، وللزاوية في جهة القبلة ستة شبابيك ومحراب جميل مبني من الحجر، وخلف المحراب هناك غرفة صغيرة على شكل نصف دائرة تُستعمل ممرًّا للخطيب عبر درج يصعد إلى المنبر، أما في الجهة المقابلة لجهة القبلة فلها ثلاثة أبواب وستة شبابيك، وفي كل جهة من الجهتين المتبقيتين ستة شبابيك.


في وسط الزاوية عمودان، ارتفاع كل واحد منهما خمسة أمتار، يحملان الجسور المعلقة والتي بدورها تحمل قبة جميلة ترتفع من على سطح الزاوية نحو تسعة أمتار على رقبة مثمنة الأضلاع، في كل ضلع شباكان.


للزاوية رواق طوله عشرون مترًا وثمانية أعشار المتر، وعرضه خمسة أمتار وتسعة أعشار المتر، أي ما يساوي مائة واثنين وعشرين مترًا مربعًا وسبعة أعشار المتر المربع تقريبًا، ولهذا الرواق من الجهة المقابلة للقبلة أربعة أقواس، وفي كل جهة من الجهتين اليمنى واليسرى للقبلة قوس واحد.


للزاوية ساحة سماوية من الجهة المقابلة للقبلة (بمحاذاة الرواق) طولها عشرون مترًا وثمانية أعشار المتر، وعرضها خمسة أمتار وتسعة أعشار المتر، وفي الجهة اليسرى للقبلة من هذه الساحة مدخل الزاوية الرئيس، يصله المصلي من الشارع عبر درجات ليصل إلى الساحة السماوية.


على حافة الساحة السماوية من الجهة المقابلة للقبلة المتوضأ، ومبنى هذا المتوضأ يبرز إلى الجهة المقابلة للمقبلة أربعة أمتار ونصف المتر.


الزاوية والرواق والساحة السماوية مبنية كلها على تسوية مساحتها الإجمالية أربعمائة واثنان وثمانون مترًا مربعًا وأربعة أعشار المتر المربع تقريبًا، هذه التسوية تستعمل مصلًّى للنساء في أيام الجمع والمناسبات، ولهذا المصلى مدخلان: مدخل رئيس من الجهة اليسرى للقبلة يبعد أربعة أمتار ونصف المتر عن حافة الساحة إلى الجهة المقابلة للقبلة، تدخل منه المصلية نازلةً بضع درجات حتى تصله، والمدخل الثاني هو مدخل جانبي من الجهة اليمنى للقبلة يفضي إلى ممر ضيق بين الزاوية والجيران، ولهذا الممر الضيق باب يفضي إلى الشارع.

 

 

 

 

مخطط تقريبي للزاوية ومرافقها:

 



 

 

 

الزاوية من جهة القبلة:

 



 

 

 

الزاوية من جهة القبلة والجهة اليسرى لها، ويمكننا رؤية شبابيك التسوية (مصلى النساء) من تحت الزاوية، وفي يمين الصورة مدخل الزاوية الرئيس:

 



 

 

 

قي يسار الصورة نرى قسما من الساحة السماوية وما تبقى رواق الزاوية من الداخل، وفي الصورة الثانية حجر تاريخ، هذا الحجر موجود على القوس الذي نراه في وسط الصورة من الخارج، أي يمكن رؤيته عن الشارع (1) + (2):

 



 



 

 

 

باب الزاوية الأوسط المقابل للقبة (3):

 



 

 

 

محراب الزاوية ومن خلفه الغرفة الموصلة إلى المنبر (3):

 



 

 

 

الزاوية من الداخل، ويظهر جدارها القبلي والجدار الأيسر (3):

 



 

 

 

الزاوية من الداخل (3):

 



 

 

المصدر: كتاب "زوايا طريقة القاسمي الخلوتية الجامعة"

 

تعليقات الزوار

لا يوجد تعليقات حتى الآن !! كن من اول المعلقين .

اضافة تعليق

الاسم الكامل : *

المنطقة / البلدة :

البريد الالكتروني : *

التعليق : *

جميع الحقوق محفوظة لطريقة القاسمي الخلوتية الجامعة
تواصل معنا نرجو مراسلتنا على البريد الالكتروني : alqasimy@qsm.ac.il